منتدى يهتم بكل ما يخص المرأة العربية عامة.
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مقالة من إنجاز شخصي تحت عنوان المرأة و الحياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
soso
Admin


عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 24/05/2013
العمر : 21

مُساهمةموضوع: مقالة من إنجاز شخصي تحت عنوان المرأة و الحياة    الجمعة مايو 24, 2013 8:16 am

المرأة شخص عظيم و كلمة المرأة مشتقة من أمنا حواء باعتباره أصل المرأة و كيانها بحيث تعتبر أول مرأة خلقت على وجه الأرض وهي أمنا جميعا وكلنا نعرف ما هو دور المرأة أي باختصار الأم الزوجة البنت الأخت الجدة العمة الخالة....هي التي تفني عمرها و شبابها من أجل فلذات أكبادها وهي التي تقوم بالأعمال المنزلية في بيتها و إذا اقتضى الأمر حتى خارجه وهي التي تسهر و تربي فمهما عبر القلم عن المرأة لن يستطيع منحها قيمتها الحقيقية أبدا فإذا انتقلت بكم إلى ديننا الحنيف سنجد أن المراة تحتل مكانة عظمى عند الله في الدنيا و الأخرة فهي النور الذي يبصر به الشرائح الإجتماعية بأكملها ومما يدل على هذا قوله صلى الله عليه و سلم *إن الجنة تحت أقدام الأمهات* و قوله كذلك *أمك أمك أمك ثم أبوك*حيث كبر من قيمتها أمام الأب بتكرار كلمة أمك ثلاث مرات و ما الغاية من تكرارها إلا لإبراز مدى أهميتها في الإسلام . فلنذهب الآن إلى العصر القديم حيث عانت المرأة في الجاهلية كل أنواع الضلم و الإستغلال و الإستبداد ...حيث كانت المولودة الأنثى تدفن حية لما كان مرتسم في أذهان الجهلاء عنها من إحتقار و رمز للعار لكن هذا يعد إهانة لكرامتها و صيانة حقوقها المشروعة التي شرعها لها الله سبحانه و استمرت في العيش هكذا إلى أن جاءت الرسالة المحمدية لتمنحها الراحة و الطمأنينة و الإستمتاع بالحرية التي كانت محرومة منها تماما .فانتزعت حقوقها عن كريق المشاركة الفعلية في مختلف الميادين و مجملها إلى جانب الرجل و خير مثال على هذا *سيدتنا خديجة رضي الله عنها التي كانت تاجرة كبيرة معروفة في قريش بأكملها * حيث اخدت هذه الفكرة تتطور بشكل ملحوظ إلى حدود العصر الحديث و بالتالي اصبحت المراة تشارك مشاركة ضمنية و ايجابية حيث بلغت مناصب عليا و اكتسبت قيمتها في المجتمع .فبممارستها للحياة العامة و برجوعنا لديننا الحنيف نجد ان الله اعطاها الى جانب كل هذا حقها في الإرث الى جانب الرجل مصداقا لقوله تعالى *و للذكر مثل حظ الأنثيين* و ختاما لما ذكرت فيجب على كل أمة ان تعطي للمرأة أولويتها و قيمتها و منحها الحقوق التي تستحقها كي يتحقق لهذه الامة أن تكون جيلا سليما و خاليا من العقد و التشنجات الفكرية .** و أخيرا أشكر جميع من تواضع و قام بقراءة هذا الموضوع البسيط و شكرا **
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://femmes.arab.st
badr 10



عدد المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 25/05/2013
العمر : 17

مُساهمةموضوع: رد: مقالة من إنجاز شخصي تحت عنوان المرأة و الحياة    الأحد مايو 26, 2013 9:49 am

موضوع جيد جدا





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مقالة من إنجاز شخصي تحت عنوان المرأة و الحياة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المرأة العربية :: مقالات عامة :: المنتدى الأول-
انتقل الى: